Header Ads

بعد مأساة زينب... سفاح يقود "أسما" إلى نهايتها المفجعة


بعد مأساة زينب... سفاح يقود "أسما" إلى نهايتها المفجعة

تعرّضت طفلة تبلغ من العمر 4 سنوات نهاية الأسبوع المنصرم للاغتصاب والقتل من طرف مجهول بإحدى قرى مدينة مردان الباكستانية.

وأبلغت أسرة "أسما" وفق صحيفة "ذا نيوز" الباكستانية، الشرطة عن اختفائها السبت الماضي أثناء لعبها أمام المنزل، وتم العثور في اليوم الموالي على الجثة ملقاة في حقل.
وأكد الأطباء الشرعيون، حسب تقرير من معمل الطب الشرعي في "لاهور"، تعرُّض "أسما" للاغتصاب والتعذيب قبل قتلها خنقا، إذ وجدوا جروحا في مناطق متفرقة من جسدها.

وفي بداية الشهر الجاري، عُثر على الطفلة زينب تبلغ من العمر 7 سنوات وهي ملقاة في حاوية القمامة، بعد اغتصابها وقتلها، في حين لا يزال قاتلها طليقا والشرطة تبحث عنه.

ليست هناك تعليقات